نقابة الأطباء تطالب بوقف إعلان مسيئ للمواطن المصري  ومحاسبة المسؤولين 

نقابة الأطباء تطالب بوقف إعلان مسيئ للمواطن المصري  ومحاسبة المسؤولين 

نقابة الأطباء تطالب بوقف إعلان مسيئ للمواطن المصري  ومحاسبة المسؤولين 

رصدت نقابة أطباء مصر أحد الإعلانات التجارية لإحدى شركات الملابس الداخلية

 و الذي تم بثه على الفضائيات و مواقع التواصل الاجتماعي، 

نقابة الأطباء تطالب بوقف إعلان مسيئ للمواطن المصري  ومحاسبة المسؤولين .

نقابة الأطباء تطالب بوقف إعلان مسيئ للمواطن المصري  ومحاسبة المسؤولين 
نقابة الأطباء تطالب بوقف إعلان مسيئ للمواطن المصري  ومحاسبة المسؤولين 

 

وتؤكد نقابة أطباء مصر رفضها و استهجانها لهذا الإعلان شكلًا و مضمونًا،

حيث ينطوي الإعلان على تنمر صريح و واضح على المواطن المصري

 و تأجيج لمشاعر الشعب المصري و إظهار المواطن المصري بصورة لا تليق،

حيث يُظهر الإعلان التجاري المواطن المصري بملابس داخلية مُهتَرِئة ،

كما أن الإعلان تضمن إساءة و إهانة للفريق الطبي حيث أظهر المواطن المصري في صورة مريض،

 يطلب الكشف الطبي و يقوما طبيب و ممرضة بالسخرية و التهكم على ملابسه الممزقة،

و هو ما ينتفي مع سلوك الفريق الطبي و تجرمه لوائح آداب المهن المختلفة و في مقدمتها المهن الطبية.

و إذ إحتوى هذا الإعلان على أسلوب مُبتذل و تنمر على المواطن المصري و إساءة للفريق الطبي،

 و خرقًا لقانون 180 لسنة 2018 بشأن تنظيم الصحافة و الإعلام

 و كذلك ميثاق الشرف الإعلامي الصادر بقرار رقم 17 لسنة 2017،

وفقًا لأحكام القانون 93 لسنة 2016،فإن نقابة أطباء مصر تطالب الجهات المعنية

 بوقف بث هذا الإعلان فورًا و التحقيق مع المسؤولين عن إنتاج و نشر هذا الإعلان،

 طبقًا لأحكام القانون رقم 189 لسنة 2020 و الخاص بإضافة،

 مادة 309 مكرر ب لعقوبة التنمر إلى قانون العقوبات رقم 58 لسنة 1937.

و تؤكد نقابة أطباء مصر أنها ستتخذ كافة الإجراءات القانونية ضد هذه الإعلانات،

 التي تسيء إلى الشعب المصري و مهنة الطب في مصر.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد