أطفال ولكن سجناء

أطفال ولكن سجناء

أطفال لكن سجناء

أطفال ولكن سجناء

بقلم – نها عطية

أطفال ولكن سجناء،الطفولة شيء عظيم والأعظم منة طفولة بلا مأساة،

أطفال لكن سجناء
أطفال لكن سجناء

بسم الله الرحمن الرحيم

 المال والبنون زينة الحياة الدنيا

صدق الله العظيم

فالأبناء في نظر القران الكريم زينة الحياة الدنيا اذا فهم أمانة ومسؤلية تقع علي عاتق أبائهم .

ولن يكون زينة ألا اذا صلحت تربيتهم وأصبحوا أسوياء وليس أطفال ولكن سجناء.

 معني التربية:

ليس للتربية معني مستمر وثابت لأن كل عصر يتجدد فيه معني التربية أما في عصرنا هذا فقد

عرفها علماء التربية علي أنها تنشئة الفرد واعداده علي نحو متكامل في جميع الجوانب العقلية والصحية والأخلاقية

 

وهنا سؤال هام:

هل نحن كأباء نؤدي رسالتنا مع أبنائنا كما يجب؟

هل حقا نرعاهم ونلبي جميع احتاجاتهم؟

أم حولنا أطفالنا الي سجناء!!!

الأجابة اللي دايما بنسمعها من معظم الأباء :-

احنا مش حارمينا أولادنا من أي حاجة أحنا مطحونين علشان نوفر لهم كل اللي بيحتاجوه

 

طيب أيه هو اللي بيحتجواه من وجهة نظركوا ؟

الأجابة المعتادة توفير كافة الرفاهيات اللي أصبحت أساسيات في بيوتنا وللأسف أهم من الطعام والشراب

بالنسبة لهم وهي الألكترونيات والانترنت اللي أصبح عبارة عن سجن لأولادنا

سجن ازاي؟

أيوة أصبحت الألكترونيات اللي في أيدي أبنائنا طول الوقت مجرد سجن بنحبس أولادنا بداخله

بنحبس قدراتهم ومواهبهم واجتماعياتهم بداخله احنا بنقتلهم وبنقضي عليهم بالبطئ للاسف

(ادمان الالكترونيات):-

اذا كان تعلق اولادكم بالاجهزة الإلكترونية وصل الي المرحلة التالية:

لم يعد يشعر او يهتم بغيابكم خارج المنزل لفترات طويلة

لم يعد يشارككم اي انشطة يومية من (طعام او محادثة او مشاركة حياتية او تنزه)

اذا انخفض تركيزه وانتباهه ومستواه التعليمي اصبح يفضل العزلة وعدم التحدث والعزوف عن مشاركه المناسبات الاجتماعية الخارجية أي أصبح في سجن داخلي مع نفسه

وبدأ يظهر على ملامحة الاجهاد الشديد واتسم سلوكه بالعنف

⛔فاحذر ابنك في خطر⛔ ووصل إلى ما يسمى مرحلة (ادمان الالكترونيات)،

وعليك اخراجه من تلك الحالة بأسرع وقت. واتخاذ التدابير اللازمة.

الأسباب:-

في أغلب ألاحيان بيكون السبب هو احنا كأباء اللي بنوصل أولادنا لهذة المرحلة

أزاي هو فيه حد بيضر أولاده؟

أيوة احنا وبدون ما نشعر بنضرهم لما نحب نخلص من زنهم

أو الأم والأب مشغولين طول الوقت وعوزين الأولاد ينشغلوا بأي حاجة بعيدة عنهم

فنلجأ للحل الأسهل وهو تركهم للعب علي الموبايل او التاب أو الكمبيوتر ونسبهم بالساعات لوحدهم وهما طبعا بيكونوا مستمتعين جدا

الجلوس امام الشاشات الالكترونية من امتع الأوقات لدى معظم الابناء في الوقت الحالي ويشعروا معها

( بانسجام تام ) حتى أطلق علي هذا  الجيل (اطفال الشاشات) او( اطفال شاشات اللمس)

نظرا للإقبال الجارف من تلك الفئة على استخدام الشاشات الإلكترونية لساعات طويلة لشغل وقت الفراغ والقضاء علي الشعور بالملل بدلا من التواصل مع الأقران أواللعب معهم أو الخروج للتنزه

أضرار الألعاب الألكترونية:-

يؤدي الجلوس بإسراف أمام الشاشات الإلكترونية إلى العديد من المشاكل الصحية

مثل :مشاكل تتعلق بالعين والسمنة (البدانة) والاصابة بمشاكل في العمود الفقري و الام الكتفين والرقبة ومفاصل اليد بالإضافة إلى تعرض الجسم للإشعاعات المنبثقة من الأجهزة وتأثيرها على الخلايا الدماغية وخاصةصغار السن.

كما أنها تأثر علي الحالة النفسيةو تجعله يميل للعزلة والانقطاع عن العالم وبالتالي تظهر لديه مشاكل نفسية وصحية كالتوتر والقلق والعصبية وقله النوم وانخفاض المستوي الدراسي أي أنها تجعله سجين لها

 

طيب احنا عرفنا مشاكل هذة الألعاب الألكترونية بس مش حنقدر نمنع أولادنا عنها لأنهم بيشوفوا أصدقائهم وأقاربهم وجيرانهم بيلعبوا نعمل أيه ؟

تعالوا نعرف ممكن نعمل ايه :-

أولا : تحديد وقت معين لممارسه هذه الألعاب وليس طول اليوم للسيطرة على ادمان الطفل لهذه الألعاب.

– وضع برنامج مراقبه لمعرفه ما يفتحه الطفل من ألعاب لأن هناك ألعاب خطرة جدا عليهم

– جعله يمارس هذه الألعاب مع أصدقائه حتى لا ينعزل عنهم وننمي لدية مهارة التواصل

– تخصيص وقت لممارسه الأنشطة الرياضية حتي لايقه أثير لها فقط

– غرس حب القراءة في نفس الطفل لننمي لديه مهارات التخيل والثقافة

– جعله يخرج طاقته من خلال الرسم لزيادة قدرته على التخيل والابداع

في النهاية:-

أولادكم أمانة حافظوا علي أماناتكم نسأل الله أن يحفظ ألابناء ويبعد عنهم شر كل ماهو مضر لهم ويصلحهم ويهديهم

مع الوعد بموضوعات مهمة ومفيدة

ثقافتك تهمنا

 

 

التعليقات مغلقة.