ليفربول وإيفرتون…تاريخ المواجهات بين الفريقين قبل ديربي الميرسيسايد

تتجه أنظار الساحرة المستديرة إلى بطولة البريمييرليج حيث تأتي في الطليعة مباراة ليفربول وإيفرتون.

ويواجه فريق ليفربول اليوم السبت منافسه وجاره الصعب إيفرتون في ديربي “الميرسيسايد” الشهير.

ضمن فعاليات الجولة الخامسة من عمر إنطلاق مسابقة الدوري الإنجليزي الممتاز البريمييرليج، على ملعب جوديسون بارك.

ويتواجد حالياً فريق ليفربول في المركز الخامس بجدول ترتيب الدوري الإنجليزي برصيد تسع نقاط.

بينما يحتل إيفرتون صدارة البريميرليج بالعلامة الكاملة 12 نقطة.

ويأمل الألماني يورجن كلوب مدرب فريق ليفربول في تحقيق الفوز على جاره العنيد فريق إيفرتون، للعودة من جديد للمنافسة على صدارة الدوري.

 

تاريخ لقاءات ليفربول وإيفرتون

ألتقى ليفربول منافسه في المباراة القادمة إيفرتون بمسابقة الدوري الإنجليزي من قبل بمسماه الجديد في 56 لقاء سابق، نجح الريدز في الفوز 24 مرة، وخسر في 9 مباريات، وتعادل الفريقان في 23 لقاء.

وأحرز ليفربول في شباك إيفرتون 77 مباراة، بينما سجل التوفيز 48 في مرمى الميرسيسايد، ويعتبر ستيفن جيرارد أسطورة الليفر هو الهداف التاريخي لمباريات الفريقين برصيد تسعة أهداف.

ليفربول لم يتعرض للهزيمة أمام جاره إيفرتون منذ موسم 2010 / 2011 عندما انتصر التوفيز بهدفين مقابل هدف.

وبعد هذه المواجهة، لعب ليفربول أمام إيفرتون 19 مباراة، فاز الريدز في 8 لقاءات، وتعادل في 11 مباراة آخرين.

 

مئوية صلاح

يحتاج محمد صلاح لتسجيل هدف واحد فقط في مباراة اليوم ليدخل نادي المائة رفقة الريدز.

بعد أن وصلت عدد أهدافه مع الريدز إلى 99 هدف منذ أن انضم لصفوف الفريق في صيف عام 2017.

ليبرهن للجميع أنه من أنجح الصفقات التي تم عقدها في تاريخ كرة القدم.

وجاءت مسيرة أهداف محمد صلاح مع ليفربول بواقع 78 هدفًا في مسابقة الدوري الإنجليزي الممتاز.

19 هدفًا في دوري أبطال أوروبا، وهدفًا في التصفيات المؤهلة للبطولة الأوروبية، وهدفًا في بطولة كأس الاتحاد الإنجليزي.

وفي حال إن سجل صلاح هدف أمام إيفرتون سيتم 100 هدف مع ليفربول ليكون اللاعب السابع عشر في تاريخ الريدز الذي يحقق هذا الإنجاز.

كما أن صلاح سيكون ثالث أسرع لاعب وصولاً لرقم 100 هدف وذلك بعد  159 مباراة.

حيث يأتي بعد روجر هانت 144 مباراة، وجاك باركينسون 153 مباراة.

وسجل الفرعون المصري حتى الآن سجل 5 أهداف في الموسم الحالي من البريميرليج.

منهم ثلاثة أهداف في شباك ليدز يونايتد وهدفين في شباك أستون فيلا.

 

واستعاد ليفربول جهود الثنائي ساديو ماني وتياجو ألكانتارا بعد تعافيهما من الإصابة بفيروس كورونا.

وكان ليفربول قد تلقى خسارة كارثية في الجولة الماضية بالسقوط في ملعب “فيلا بارك” أمام أستون فيلا بنتيجة 7-2.

ويتصدر التوفيز الدوري الإنجليزي برصيده 12 نقطة بالعلامة الكاملة في الأربع جولات الماضية بينما الريدز رصيده 9 نقاط.