الأهلي وبيراميدز…ما قبل المباراة والعشاء الأخير قبل دوري الأبطال

تتجه عشاق الساحرة المستديرة اليوم إلى ستاد القاهرة الدولي حيث القمة المرتقبة بين الأهلي وبيراميدز

ضمن الجولة قبل الأخيرة من الدوري المصري الممتاز, والذي حسمه الأهلي لصالحه منذ مدة طويلة.

ويقبع المارد الأحمر في صدارة الدوري برصيد 85 نقطة وبفارق ما يزيد عن عشرين نقطة عن أقرب ملاحقيه.

في وقتٍ لم يفقد فيه بيراميدز الأمل في اقتناص المركز الثاني من منافسه الزمالك.

أما فريق بيراميدز، فاز بصعوبة شديدة على نادي مصر الهابط للدرجة الثانية بهدفٍ نظيف، ليحافظ على آماله نظريًا في الحصول على الوصافة.

لذلك سيدخل بيراميدز أمام الأهلي بكل قوة للظفر بالثلاث نقاط لتحقيق هدفهم بالمشاركة في أكبر البطولات الإفريقية الموسم المقبل.

ومن المرتقب ان تكون المباراة مليئة بالإثارة بين الفريقين، في مباراة البعض يتوقعها كلاسيكو من نوعٍ آخر.

وقد تزيد هذه المرة كون بيراميدز قد خطف ثلاثة نجوم من نجوم القلعة الحمراء مؤخرًا وهم رمضان صبحي وأحمد فتحي وشريف إكرامي.

ومن المقرر أن تنطلق صافرة بداية المباراة في تمام الساعة الثامنة بتوقيت مصر

 

تاريخ المواجهات بين الأهلي وبيراميدز

خاض النادي الأهلي نظيره نادي بيراميدز بمسماه الجديد بعد ان امتلكه تركي آل الشيخ.

في 4 مواجهات حقق فيها بيراميدز ثلاث إنتصارات مقابل إنتصارا وحيدا للنادي الأهلي

بينما واجه النادي الأهلي فريق الأسيوطي “بيراميدز حاليًا” في جميع المباريات 9 مواجهات.

حقق الأهلي الفوز في 4 مباريات، وبيراميدز حقق الفوز في 4 مباريات وتعادل الفريقان في مباراة وحيدة.

 

كلاسيكو جديد

في كل موسم تشتد المنافسة بين هذين الفريقين بتقوية صفوف كلا الفريقين بلاعبين سوبر، مما تشتد المنافسة بين القطبين.

لذلك تبدو للجماهير اليوم صعوبة المباراة كبيرة جدًا نظرًا للمنافسة بين الفريقين، والتي تعتبر إحدى سيناريوهات الكلاسيكو في الدوري المصري.

خاصة في أخر موسمين بالدوري، وكذلك التداعيات التي صاحبت إنتقال عددًا من كبار النادي الأهلي لصفوف بيراميدز.

 

 

معضلة ثلاثية بين الأهلي وبيراميدز

ويدخل طرف ثالث في تلك المباراة ألا وهو نادي الزمالك الغريم التقليدي للنادي الأهلي.

وعلى الرغم من ذلك فسيكون الفارس الأبيض مترقبا للمباراة بل سيكون عليه لأول مرة تشجيع المارد الأهلي أمام منافسه على وصافة الدوري فريق بيراميدز.

ما يجعل المباراة قمة كروية تقبل القسمة على ثلاثة في الدوري العام، فالفارق بين بيراميدز والزمالك هو نقطتين فقط.

فهناك خيارين لثبات الزمالك على الوصافة وهو بفوز الأهلي بأي نتيجة على بيراميدز، إما التعادل بأي نتيجة.

 

 

العشاء الأخير

هل سيشتهي النادي الأهلي عشائه الأخير بماراة قوية من ذلك العيار على الصعيد المحلي قبل التوجه إلى المغرب.

لمواجهة فريق الوداد في ذهاب نصف نهائي البطولة الأهم والهدف الأكبر هذا الموسم.

ألا وهي دوري أبطال إفريقيا، ما يجعل أهمية المباراة تتصاعد بالنسبة للمارد الأحمر.

 

مستشفى الأهلي

تلقى الأهلي ضربات موجعة على مر الفترات حتى وصلت للوقت الحالي إلى إصابات بالجملة.

والتي تعد من العوامل البارزة في التأثير على تشكيلة المارد الأحمر.

ويغيب عن الأهلي الثنائي محمد الشناوي وأيمن أشرف، عدا ذلك فجميع الخيارات ستكون متاحة أمام بيراميدز.

ومن المتوقع أن يعتمد موسيماني على تشكيلته المعتادة من خلال علي لطفي في حراسة المرمى.

وأمامه قلبين دفاع بقيادة حمدي فتحي وفي منتصف الملعب أليو ديانج والسولية وفي خط الهجوم مروان محسن وكهربا.

بينما على الناحية ألأخرى لا يُعاني بيراميدز من أي غيابات، وسيكون الفريق كامل العدد أمام المارد الأحمر.

ومن المتوقع أن يعتمد تشاتشيتش على تشكيلته المعتادة من خلال المهدي سليمان في حراسة المرمى.

وقلبي الدفاع علي جبر وأحمد أيمن منصور، ومنتصف ملعب بقيادة دونجا وفي الهجوم عبد الله السعيد وجون أنطوي.