يوتيوبر تتحدي المجلس القومي للطفولة . والسجن في انتظارها

0

يوتيوبر والمجلس القومي للطفولة

بقلم / رحاب محرم

يوتيوبر تتحدي المجلس القومي للطفولة والسجن في انتظارها

من أخطرالملفات التي تهتم الدولة بها هذا الوقت

ملف الطفولة

وكيفية التعامل مع الاطفال

وصغار السن الذين يمتهنون بعض المهن في سن صغير

ودور الوالدين وكيفية التعامل مع الاطفال

واستغلال الطفولة تحت اي مسمي. يوتيوبر والمجلس القومي للطفولة

والاتجار بالطفل لتحقيق مكسب مادي ومعنوي

كل هذة تعتبر جريمة في حق الطفولة

فالطفولة هي سلاح الدولة القوي يتم رعايتها ونموها وتوجيهها في  الاتجاة الصحيح

فيصبحون رجال وجنود هذا الشعب العظيم

ولخطورة هذا الملف فقد كشف مدير عام خط نجدة الطفل بالمجلس القومي للطفولة والأمومة هذا الإهمال الفظيع

بداية القصة :

كشف صبرى عثمان مدير عام خط نجدة الطفل بالمجلس القومي للطفولة والإمومة،

تفاصيل التقدم ببلاغ ضد اليوتيوبر أحمد حسن وزوجته زينب،

حول فيديو المقلب في طفلتهما ايلين،

مشيرا إلى أن الفيديو يعد استمرار للاستفزاز وحالة الاستهتار من الأب والأم،

مشيرا إلى أن الوضع متكرر،

وأن البحث عن الشهرة والمال والكسب السريع هدفهم الأساسي،

وللأسف القناة تلقى رواج ومشاهدة ويجنيان المال على حساب أي شخص

ووصل إلى أنه على حساب ابنتهما،

مشيرا إلى أنه منذ عام تلقى المجلس بلاغات حول 5 فيديوهات تتعلق بالولادة واستخراج شهادة الميلاد وتم تقديم بلاغات للنيابة العامة،

وقامت نيابة البساتين بالتحقيق فيها،

وتم حفظ القضية مراعاة لمصلحتهما ومصلحة الطفلة وتم أخذ تعهد عليهما بعدم تكرر ذلك.

 

وأكد مدير عام خط نجدة الطفل في تصريحات  ان الفيديو الجديد وضعه مختلف،

مشيرا إلى أن البلاغ تم رصده أمس بعد بث مقطع الفيديو السيء للغاية،

مشيرا إلى إنه لا يوجد هدف من وضع مادة سوداء أو ” ماسك أسود” على الوجة،

والتسبب في تخويف الطفلة تحت مسمى ” مقلب“، مشيرا إلى اليوتيوبر استنفذ كل وسائل جلب المال،

واصبحوا متفرغين للطفلة التي يصل عمرها عام والقيام بحركات تؤدى لفزع طفلتهما، ويتم بثه تحت مسمي “مقلب”.

وأوضح مدير عام خط نجدة الطفلة،

أنه بعد رصد البلاغ تم العرض على الدكتور سحر السنباطي الأمين العام للمجلس القومي للإمومة والطفولة،

ووجهت بمخاطبة النائب العام،

وبالفعل تم مخاطبة مكتب حماية الطفل بمكتب النائب العام وتم إحالة البلاغ لنيابة حلوان الجزئية،

وتم الاستماع لإقوال أحد مسئولي خط حماية الطفل بالمجلس القومى في البلاغ المقدم ضد اليوتيوبر أحمد حسن وزينب،

مؤكدا أنه تم التقدم ببلاغ جديد إلى النيابة العامة وتم الطلب التحقيق في الوقائع السابقة،

وتوجيه تهمة الاتجار في البشر طبقا وفقا للمادة 291 من قانون العقوبات، وقانون مكافحة الاتجار بالبشر 64 لسنة 2010.

مشيرا إلى أن ذلك نوع من الاستغلال التجارى والاتجار في البشر المنصوص عليها في القانون،

مشيرا إلى أنه عقوبة ذلك في قانون العقوبات تصل للسجن 5 سنوات،

ووفقا لقانون مكافحة الاتجار بالبشر تصل عقوبتها للسجن المؤبد،

موضحا أن ما يقوم به اليوتيوبر وزوجته مخالف للقانون والدستور،

وأن ذلك سوء معاملة واستغلال قانون

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.