23/09/2020

شبكة أخبار مصر الأن

– بكل فخر وإعتزاز – بوابة أخبار مصر الأولى.

شعائر عاشوراء تهان في العراق

بقلم / رحاب محرم 

شعائر عاشوراء تهان في العراق

شعائر عاشوراء تهان في العراق عاشوراء هو العاشر من شهر محرم

وهو اسم إسلامي

وجاء عاشوراء عند المسلمين

وهو من الايام المستحب صيامها عند اكثر أهل العلم

وقد ورد في ذلك المثير من الأحاديث التي تذكر فضل يوم عاشوراء وأجر صيامة

وقد نجي الله سبحانه وتعالي سيدنا موسي علية السلام

وقومة بني إسرائيل من بطش فرعون

صيام عاشوراء:

واعتبر يوم عاشوراء صياما أسوة بسيدنا موسي علية السلام

تعرضت قناه فضائية عراقية بمبني بدولة العراق يوم الثلاثاء الي عمليات تخريب من قبلً مجموعه ملثمين يرتدون ملابس مدنية

حيث قاموا بتحطيم اثاث ومجموعه من الكاميرات والمعدات وأثاث للقناه التي قامت بالإساءة ليوم عاشوراء 

وذلك قبل إشعال النار فيها

مواقع التواصل الإجتماعي:

فيما أظهرت صور تم تداولها لمجموعه من الناشطون بزي عسكري يحيطون بالمدنيين من دون بذل اَي جهد لمنعهم

ونشر ناشطون فيديو يظهر السنة اللهب تندلع من مبني القناه وأشخاص يرمون الحجارة ومخلفات اخري داخل المبني

وقد تداولت مواقع التواصل الاجتماعي لبعض الفيديوهات لمجموعه أشخاص يقومون بتكسير اثاث القناة وتحطيم معداتها

وقد جاء التخريب بعد ساعات من إصدار محكمة عراقية قرارا باعتقال مالك قناه دجلة

جمال الكربولي وهو سياسي عراقي ورجل اعمال مشهور بسبب تعمدة الإساءة الي الطوائف الدينية في العراق

فيما قال الكربولي انه ” متعود علي حرق قناته “

وقد بثت قناه دجلة طرب اغان في يوم العاشر من محرم الذي يحييك شيعة العراق بالتعزية وزيارة المراقد ، مما اثار غضبا لدي الكثير منهم

وتعهد كربولي باحترام القضاءً والمثول امامة

وان القناة موجهة للجمهور العربي

فيما اكد عليً الشكوي علي القنوات الفضائية التي لا تحترم مناسبة وفاة الرسول صلي الله علية وسلم وتسب الصحابة وتسيء لليزيديين والمسيحييين 

وقد اعتزرت القناه لاحقا في بيان عن الخطا الغير مقصود وتعهدت بمحاسبة المخطأ ولكن دون جدوي

وقد تعرضت القناه فيً وقت سابق لعناصر في المليشيات بسبب دعم القناه للتظاهرات التيً شهدها العراق

وقد تم اقتحام مسلحون ملثمون مكتب المحطة فيً بغداد في الاسبوع الاول من تظاهرات تشرين اكتوبر ٢٠١٩ وفي ١٠ يناير

قتل احد مراسلي المحطة ومصور يعمل معه بالرصاص في مدينة البصرة .