صفحات للزواج لتسهيل الأعمال المنافية للآداب

كتبت / هيام بدران

قسم الحوادث

صفحات للزواج و جلسات المساج الوهمي لتسهيل الأعمال المنافية للآداب،

صفحات للزواج و جلسات المساج الوهمي لتسهيل الأعمال المنافية للآداب ،
تحت ستار صفحات للزواج العرفي، وجلسات المساج الوهمي،
صفحات للزواج
علي مواقع التواصل الاجتماعي ،
قامت سيدات بتسهيل ممارسة الأعمال المنافية للآداب و الدعارة .
هذا و قد تم ضبط سيدة أسست صفحة للزواج العرفي لتسهيل الأعمال المنافية للآداب ،
و تبين انها قامت هذه «القواده» ب انشاء صفحة على «فيسبوك»،
عرضت من خلالها صور لفتيات، لمن يرغب في الزواج العرفي،
لإخفاء نشاطها الآثم، بتسهيل ممارسة الأعمال المنافية للآداب،
وتمكنت الأجهزة الأمنية من ضبطها وبرفقتها فتاة أخرى.
رصدت الإدارة العامة لحماية الآداب، بقطاع الأمن الاجتماعي،
وجود صفحة بأحد المواقع التواصل الاجتماعي، تحتوي على العديد من صور الفتيات،
وبعض العبارات التي يبدى خلالها المعلن، استعداداه لإحضار فتيات،
لممارسة الأعمال المنافية للآداب، لمدة زمنية محددة،

تحت ستار الزواج العرفي تمت ممارسة الأعمال المنافية للآداب:

وبإجراء التحريات وجمع المعلومات، تم تحديد هويتها،
وعقب تقنين الإجراءات،
تم استهدافها وضبطها، بدائرة قسم شرطة بولاق أبو العلا،
وتبين أنها سيدة مقيمة بدائرة قسم شرطة شبرا مصر،
وبصحبتها سيدة أخرى «لها معلومات جنائية».
وبمواجهتها، أقرت بقيامها بتسهيل ممارسة الأعمال المنافية للآداب،
عبر شبكة الإنترنت، مقابل مبلغ مالى،
وإنشائها للصفحة المشار إليها لذات الغرض،

كما عثر بحوزتها على 2 هواتف محمولة:

أحدهما يحتوى على الرسائل والمحادثات الدالة على نشاطه المؤثم ،

تحت ستار «المساج» ضبط شبكة لممارسة الأعمال المنافية الآداب :

تمكنت مباحث الآداب ،
في ضبط أحد الأشخاص لقيامه بالترويج لممارسة الأعمال المنافية،
بمقابل مادى تحت ستار جلسات المساج عبر أحد مواقع التواصل الاجتماعي.
ورصدت الإدارة العامة لحماية الآداب بقطاع الأمن الاجتماعي،
وجود صفحة بأحد المواقع التواصل الاجتماعي ***تحتوي على العديد من صور الفتيات ***،
وبعض العبارات التي يبدي خلالها المُعلن ،
استعداداه لاحضار فتيات لممارسة الأعمال المنافية للآداب ،
لمدة زمنية محددة تحت ستار جلسات المساج.
بإجراء التحريات وجمع المعلومات أمكن تحديد هويته،
وعقب تقنين الإجراءات أمكن استهدافه ،
وضبطه بدائرة قسم شرطة ثان المنتزه بالإسكندرية،
وتبين أنه أحد الأشخاص ويقيم بدائرة قسم شرطة أول المنتزه،

وبصحبته سيدة لها معلومات جنائية :

وبمواجهته أقر بقيامه بتسهيل ممارسة الأعمال المنافية للآداب عبر شبكة الإنترنت،
مقابل مبلغ مالي وإنشائه للصفحة المشار إليها لذات الغرض.
وبمواجهة السيدة أقرت باعتيادها على ممارسة الأعمال المنافية،
بمعرفة المتهم المضبوط نظير مبالغ مالية يتقاسمونها فيما بينهما،
كما عثر بحوزتهما على 3 هواتف محمولة “أحدهم خاص بالمتهم الأول ،
“يحتوي على الرسائل والمحادثات الدالة على نشاطه المؤثم” نظير مبلغ مالي.

وتواصل أجهزة وزارة الداخلية مواجهة الجريمة بشتى صورها :

، لاسيما الجرائم المرتكبة عبر شبكة المعلومات الدولية الإنترنت ،
و جميع مواقع التواصل الاجتماعي اللتي اصبحت منتشرة بشكل موسع ،
عفانا الله و اياكم شرور الأنفس البشرية و شياطين الإنس والجن.
صفحات للزواج العرفي لتسهيل الأعمال المنافية للآداب

التعليقات مغلقة.