المعجزة الإلهية في خلق النحل

المعجزة الإلهية في خلق النحل

كتب / hany mohep

المعجزة الإلهية في خلق النحل, من المعجزات الإلهية التي لا تقبل مجال للشك هي ” النحل ”

ومن عظمة هذا الكائن ومعجزة الخالق في خلقة.

جعل الله سورة باسمها في القرآن الكريم

سميت ” بسورة النحل

ولكن مع هذة العظمة الكبيرة لهذا المخلوق يتواري الي أذهاننا الكثير من التساؤلات حول كيفية انتاج العسل من النحل

وكيفية الحفاظ علية داخل جسم النحل وكيف يخرج وكيف يتم جمعة ؟ وكم بطن النحل ؟

كم بطن للنحله 🐝؟

اقرا من سورة النحل 🐝:

(يخرج من بطونها شراب🍯…)

ولماذا قال رب العزة بطونها بالجمع ولم يقل بطنها بالمفرد ؟؟

*تبين ان النحلة🐝 فيها ثلاثة بطون تأخذ الرحيق

ويدخل للبطن الأول فترة ثم يفتح صماما فينزل الى البطن الثاني. الذي يحوله إلي عسل

وفي نهاية البطن الثاني صمام لايسمح بنزول العسل منه الى البطن الثالث الا للضرورة وبشيء قليل ،

والبطن الثالث فيه احشاء النحلة اذ تتغذى بهذا القليل اثناء طيرانها ولتستكمل رحلتها

وعندما تعود النحلة🐝 الى الخلية هنا المعجزة

فانها تستعيد مافي البطن الثاني من العسل الصافي وتخرجه من فمها وتضعه في فتحات الخلية -وليس من امعائها.

*سبحان الذي اعطى كل شيء خلقه ثم هدى- سبحان من أبلغنا بأن للنحل 🐝بطون وليس بطن واحد

*(أفلا يتدبرون القرأن أم علي قلوب أقفالها) ….

سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم

التعليقات مغلقة.