اعترافات الظابط الخائن في القضية الشهيرة

اعترافات الظابط الخائن في القضية الشهيرة ب أنصار بيت المقدس

اعترافات الظابط

 

بقلم / هيام بدران

رئيس قسم الحوادث

 

اعترافات الظابط الخائن في القضية الشهيرة ب أنصار بيت المقدس.

اكتشفت قوات الأمن المصرية تورط الضابط الخائن محمد عويس.

في اغتيال صديقه الضابط بالأمن الوطني محمد مبروك بعد تحريات كبيرة.

بعد 4 أيام من اغتيال الظابط محمد مبروك.

ألقت أجهزة الأمن القبض على إرهابي في مدينة قها بالقليوبية،

وهي العملية التي قتل فيها رائد بالقوات الخاصة يدعى أحمد سمير الكبير،

بالإضافة إلى ضبط عدد من الإرهابيين أبرزهم .

محمد بكري هارون ومحمد علي عفيفي ومحمد فتحي الشاذلي وأحمد عزت شعبان.

وهم من التكفيريين شديدي الخطورة المنتمين لانصار بيت المقدس.

بعدما أكدت المعلومات تورطهم في عمليات اغتيال مبروك وعمليات أخرى.

اعترافات الظابط الخائن في القضية الشهيرة ب أنصار بيت المقدس
اعترافات الظابط الخائن في القضية الشهيرة ب أنصار بيت المقدس

 “الضابط الخائن” يمشي في جنازة صديقه الضابط في الأمن الوطني :

وأدلى الارهابيون المقبوض عليهم باعترافات تفصيلية .

عن بداية اعتناقهم الفكر التكفيري ومشاركتهم في اعتصام رابعة المسلح .

ثم الانخراط في التنظيمات لتنفيذ عمليات مدروسة ومخطط لها سلفا.

ومن بينها عملية اغتيال الظابط محمد مبروك.

ذكر الارهابيون اسم الضابط الخائن محمد عويس في جلسات التحقيق،

وذكر عدد من منفذي اغتيال مبروك دور عويس.

الذي تمثل في تسريب بياناته لهم وعنوان منزله .

فضلا عن منحهم برنامج وتطبيق على الهاتف للوصول إلى أرقام الهواتف الأرضية،

وبيانات وأرقام عدد آخر من ضباط الشرطة تمهيدا لاستهدافهم،

مقابل شيك قيمته 2 مليون جنيه حصل عليه من التكفيري أحمد عزت شعبان.

 لحظة محاكمة الضابط الخائن محمد عويس قبل إعدامه:

عززت المعلومات التي حصل عليها فريق البحث .

حول خط سير محمد عويس ما قاله الإرهابيون عنه خلال جلسات التحقيق،

وجرى القبض عليه بمعرفة عدد من ضباط الأمن الوطني،

داخل أحد المقرات الأمنية.

واعترف تفصيليا بخيانة صديقه وبإمداد العناصر الإرهابية بمعلومات عنه،

وأحيل إلى النيابة العامة التي حققت معه .

ثم أحالته مع 207 إرهابيين آخرين إلى محكمة جنايات أمن الدولة،

التي عاقبته بالإعدام شنقا وهو الحكم الذي لم ينفذ حتى الآن،

بسبب عدم تحديد موعد لنظر الطعن المقدم منه على الحكم.

وأظهرت إحدى الصور

التي التقطت أثناء أداء صلاة الجنازة على محمد مبروك عقب اغتياله،

الضابط الخائن محمد عويس وهو يقف في الصفوف الأولى .

داخل إحدى المساجد حيث جثمان مبروك .

وذلك في تجسيد واضح لمقولة “يقتل القتيل ويمشي في جنازته.

 نشر آخر كلمات “ضابط مصري خائن” بعد تسهيله عملية اغتيال صديقه :

نشر نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي في مصر،

فيديو يكشف لحظة محاكمة الضابط محمد عويس،

الذي تسبب في اغتيال ضابط الأمن الوطني محمد مبروك.

كشف الفيديو لحظة دفاع عويس عن نفسه أمام قاضي المحاكمة،

بالإضافة إلى مرافعة النيابة المصرية ضد عويس الذي اتهمته بالخيانة.

وأكدت النيابة أن عويس شارك في اغتيال صديق عمره محمد مبروك.

بإعطاء الجماعات الإرهابية بياناتها السرية بحكم عمله في الإدارة العامة للمرور.

ووافق عويس على المشاركة في اغتيال مبروك وعدد من الضباط،

حيث سهل للجماعات الإرهابية عملية الوصول إلى هؤلاء الضباط.

عبر أرقام سياراتهم وبياناتهم السرية بالإضافة إلى كشف مسار تحركاتهم.

وكانت التحقيقات في القضية الشهيرة باسم “أنصار بيت المقدس.

” والتي تحمل رقم 25 لسنة 2014 جنايات أمن الدولة العليا،

قد ذكرت بأن عويس كان من الأصدقاء المقربين من محمد مبروك،

كما أنه كان يستغل هذه الصداقة بمد العناصر التابعة لتنظيم “بيت المقدس”.

وجماعة الإخوان بمعلومات عن الضابط محمد مبروك .

والتي من خلالها سهَّلت الطريق لاغتياله.

وكان قد أصدر النائب العام المصري هشام بركات .

قرارا بإحالة عويس مع 207 شخصا آخر للمحاكمة الجنائية،

أمام محكمة جنايات أمن الدولة وكانت محكمة جنايات أمن الدولة العليا.

قد قضت بإعدام عويس و36 آخرين،

على رأسهم هشام عشماوي وآخرين من العناصر التكفيرية.

اعترافات الظابط
اعترافات الظابط

التعليقات مغلقة.